ترامب يخوض في الجدل الدائر حول إصلاح ملكية الأراضي في جنوب أفريقيا

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

خاض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في الجدل الدائر حول إصلاح ملكية الأراضي في جنوب أفريقيا ، حيث أصدر تعليمات لوزير خارجيته بالبحث بشأن مصادرة الأراضي وما أسماه “القتل واسع النطاق” للمزارعين البيض.

وجاءت تغريدة لترامب بهذا الشأن على ما يبدو بعد أن شاهد تقريرا على قناة فوكس نيوز الأمريكية وصف فيه المذيع تاكر كارلسون إن حكومة جنوب أفريقيا ذات الأغلبية السوداء بأنها “عنصرية”.

وكتب ترامب في تغريدته على تويتر :”لقد طلبت من وزير الخارجية (مايكل) بومبيو أن يدرس عن كثب قضية مصادرة الأراضي والمزارع في جنوب أفريقيا ، وأيضا عمليات نزع الملكية وجرائم قتل المزارعين على نطاق واسع” ، مع الإشارة في تغريدته إلى ما جاء في تقرير كارلسون على شبكة فوكس نيوز .

وانفجرت حالة من الغضب في جنوب أفريقيا من تجرؤ الرئيس الأمريكي -الذي أثار غضب القارة في وقت سابق من هذا العام عندما وصف بعض الدول الأفريقية بأنها “حثالة”- على التدخل في مثل هذا الجدل العام ذو الطابع العنصري.

وردت الحكومة في جنوب أفريقيا عبر تويتر بأن :”جنوب أفريقيا ترفض تماما هذا التصور الضيق الذي يسعى لتقسيم بلادنا وتذكيرنا بماضينا الاستعماري”.

وأضافت أن :”جنوب أفريقيا سوف تسرع وتيرة إصلاح ملكية الأرض بعناية وبشكل شامل لا يؤدي إلى الانقسام في بلادنا”.

ولا يزال سكان جنوب أفريقيا البيض -الذين يشكلون 10% فقط من السكان- يمتلكون غالبية أراضي الدولة بعد مرور 24 عاما على انتهاء نظام الفصل العنصري.

وخلال فترة الفصل العنصري ، لم يكن مسموحا للسود بامتلاك الأراضي ، وهو نظام وصفه الرئيس الجنوب أفريقي الحالي سيريل رامافوسا بأنه “الخطيئة الأصلية” لجنوب أفريقيا.

وفي محاولة لمعالجة هذا التفاوت ، أعلن حزب رامافوسا الحاكم “المؤتمر الوطني الأفريقي” في وقت سابق من هذا الشهر أنه يخطط لتغيير الدستور للسماح بنزع ملكية الأراضي الخاصة دون تعويض.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *