حكم الاشتراك في الأُضْحِيَّة؟.. الأزهر يجيب

الاشتراك في الأُضْحِيَّة

في سؤال ورد إلى مركز الأزهر العالمي للفتوى الالكترونية يقول: “هل يجوز الاشتراك في الأُضْحِيَّة؟

أجابت عنه لجنة الفتوى عبر الصفحة الرسمية للمركز عبر “فيسبوك”، قائلة إنه يجوز الاشتراك في الأُضْحِيَّة إذا كانت من الإبل أو البقر- ويلحق به الجاموس فقط -، وتجزئُ البقرة أو الجملُ عن سبعة أشخاص.

لما روي عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه قَالَ: «نَحَرْنَا بِالْحُدَيْبِيَةِ، مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، الْبَدَنَةَ، عَنْ سَبْعَةٍ، وَالْبَقَرَةَ، عَنْ سَبْعَةٍ» (أخرجه ابن ماجه وإسناده صحيح على شرط مسلم).

ولما رُوي عَنْه – أيضًا- رضي الله عنه أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «الْبَقَرَةُ عَنْ سَبْعَةٍ، وَالْجَزُورُ عَنْ سَبْعَةٍ» (أخرجه أبو داود وإسناده صحيح على شرط مسلم)

وَالْجَزُورَ: البعير.. والله أعلم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *